برعاية سعادة المستشار إبراهيم محمد بوملحه مستشار صاحب السمو حاكم دبي للشؤون الثقافية والإنسانية رئيس اللجنة المنظمة لجائزة دبي الدولية للقرآن الكريم، أقامت اللجنة المنظمة للجائزة حفل تكريم المتطوعين الذين ساهموا في فعاليات الدورة التاسعة عشرة للجائزة.

جائزة دبي للقرآن تحتفل بختام الدورة 19 من المسابقة الدولية للقرآن الكريم
 
 برعاية وحضور سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم – رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية، أقامت اللجنة المنظمة لجائزة دبي الدولية للقرآن الكريم الحفل الختامي للمسابقة الدولية للقرآن الكريم في نسختها التاسعة عشرة 1436هـ وذلك على مسرح ندوة الثقافة والعلوم بدبي، وقد حضر الحفل الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان وجمع من أصحاب المعالي والسعادة المسؤولين وجمهور كبير من المهتمين بالشأن القرآني.

اختتمت اختبارات المتسابقين من حفاظ كتاب الله تعالى في جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم في غرفة تجارة وصناعة دبي لسبعة من المتسابقين الذين خاضوا هذه الإختبارات أول امس وكان جميع المتسابقين قد قرأوا برواية حفص وهم محمد إبراهيم كاكر من أفغانستان وستروف علي زون من قرغيزستان ومراد رابادانوف من روسيا ومحمد شفعان سليان من المالديف وعبدالرحمن أحمد إبراهيم من أثيوبيا وطه عمران علي عمران من باكستان وكان ختام المسابقات بالمتسابق طارق أنور أنصاري من نيبال.
  وكرم الدكتور سعيد عبدالله حارب نائب رئيس اللجنة المنظمة لجائزة دبي الدولية للقرآن الكريم، الجهات الراعية لليوم التاسع من الجائزة (يوم السبت)، وهى ندوة الثقافة والعلوم ومطاعم جازيبو.

قام سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم بتكريم رعاة الدورة التاسعة عشرة من جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم من المؤسسات والشركات والدوائر الحكومية وأقامت الجائزة حفل تكريم أنيق بغرفة تجارة وصناعة دبي لهذه المناسبة وذلك بحضور سعادة المستشار إبراهيم بوملحه مستشار صاحب السمو حاكم دبي للشؤون الثقافية والإنسانية، رئيس اللجنة المنظمة لجائزة دبي الدولية للقرآن الكريم واعضاء اللجنة المنظمة. وقد ثمن بوملحه جهود الدوائر الحكومية والشركات والمؤسسات الوطنية في دعم مسيرة الجائزة، وشمل التكريم الجهات 31 جهة من الدوائر الحكومية والمؤسسات والشركات.

  تواصلت اختبارات المتسابقين من حفاظ كتاب الله تعالى في جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم في غرفة تجارة وصناعة دبي لسبعة من المتسابقين الذين خاضوا هذه الإختبارات أول امس، وكان اللافت في هذا اليوم أن جميع المتسابقين قرأوا برواية حفص وهم علي أسماعيل من نيجيريا ومحمد مهدي حسين من كندا ومحمد سعيد من أستراليا وراشد علي خلفان النقبي من الإمارات ورسول حسين من كازاخستان وعباس أحمد علي من تنزانيا وإبراهيم إيي جوبو من توغو.

 


الرعاة