دبي في 21 مارس/ وام / تجاوز عدد المشتركين في قناة جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم على منصة اليوتيوب الرقمية حاجز نصف مليون مشترك من المتابعين لها بصورة دورية بينما بلغ عدد المشاهدين لمحتوى وبرامج الفعاليات ما يزيد عن 70 مليون مشاهد من كافة أنحاء العالم في انجاز غير مسبوق دولياً لأي من المسابقات القرآنية المحلية والعالمية.

وقال محمد الحمادي مدير إدارة تقنية المعلومات والمشرف على فريق إدارة القناة : إن القناة من خلال حلتها الجديدة التي أعيد إطلاقها في عام 2015 بناء على توجيهات المستشار إبراهيم محمد بو ملحه مستشار صاحب السمو حاكم دبي للشؤون الثقافية والإنسانية رئيس اللجنة المنظمة للجائزة، بضرورة الارتقاء وتطوير الأداء لمستوى القناة لتوصيل فعاليات الجائزة وبرامجها والقراءات القرآنية المباركة للمتسابقين والقراء إلى كافة أنحاء المعمورة باستخدام أحدث تقنيات البث المباشر عبر الإنترنت وبأعلى جودة ممكنة.

وأشار إلى أنه بناء على هذه التوجيهات قام فريق تقني متخصص بتصميم وتطوير أستوديوهات البث المباشر والإنتاج الرقمي لجميع المسابقات المحلية والدولية وكذلك توفير الأجهزة والبرمجيات وتطبيقات وخطوط الانترنت ذات النطاق العريض لاستخدامها خلال الفعاليات المختلفة لبث المسابقات على مدار السنة، كمسابقة دبي الدولية للقرآن الكريم خلال شهر رمضان المبارك، ومسابقة الشيخة فاطمة بنت مبارك الدولية للقرآن الكريم، ومسابقة الشيخة هند بنت مكتوم للقرآن الكريم ، ومسابقة الشيخ راشد بن محمد آل مكتوم لأجمل ترتيل.

وأضاف أن القناة تنشر أفلام القراءات القرآنية الخاصة بكل متسابق ومتسابقة في المسابقات الدولية ، ويتابع فريق إدارة القناة تفاعل الجمهور والتعليقات وتشير الإحصائيات الدورية بأن عدداً من المتسابقين الذين شاركوا في المسابقة الدولية حصدوا مشاهدات مليونيه يصل بعضها إلى أربعة ملايين مشاهدة.

كما أطلقت القناة مصاحف إلكترونية مرتلة من إصدارات الجائزة لعدد من القراء ضمن برنامج الجائزة لتسجيل المصاحف، وهم فضيلة الشيخ الدكتور خليفة الطنيجي وفضيلة المهندس اسامة الصافي وفضيلة الشيخ وليد المرزوقي والمغفور له الشيخ القارئ أحمد كراسي رحمه الله، وفضيلة الشيخ عبد الله السبعاوي، إلى جانب نشر المحاضرات المصاحبة لفعاليات المسابقة الدولية سعياً لتحقيق أهداف الجائزة المباركة بنشر القرآن الكريم والمعرفة القرآنية، وإذكاء روح التنافس الشريف بين شباب وفتيات الأمة.

 



الرعاة