عقدت وحدة العلاقات العامة بجائزة دبي الدولية للقرآن الكريم اجتماعا تنسيقيا للوقوف على أخر الاستعدادات الخاصة بانطلاقة الدورة الثانية والعشرين للمسابقة الدولية للقرآن الكريم وذلك بحضور المستشار ابراهيم محمد بوملحه مستشار صاحب السمو حاكم دبي  للشؤون الثقافية و الإنسانية رئيس اللجنة المنظمة للجائزة

وقد تحدث المستشار بوملحه في بداية الاجتماع  مشيداً بالجهود الكبيرة التي تقوم بها وحدة العلاقات العامة وحرصها على التنفيذ الدقيق لمهامها وخططها بفضل الجهود والمتابعة المستمرة من رئيس الوحدة المهندس سامي عبدالله قرقاش، وقال إن فريق عمل وحدة العلاقات العامة عودنا بتقديم مستويات متميزة  ومتطورة  وقدم لهم  تهانيه بقرب حلول شهر رمضان المبارك، وتمنى لهم النجاح والتوفيق في خدمة ضيوف الإمارات من حفظة كتاب الله الذين سيتنافسون في الحصول على المراكز الأولى في هذه المسابقة الدولية، واستمع سعادته الى شرح تفصيلي من خالد المرزوقي نائب رئيس الوحدة عن أخر استعدادات الوحدة لاستقبال المسابقة الدولية للقرآن الكريم وموسم المحاضرات والندوات  وقال أن الوحدة قد اكملت استعداداتها تماما وفق الخطة الموضوعة وظلت طيلة الفترة الماضية في اجتماعات متواصلة وتنسيق دائم سواء كان ذلك على الصعيد الداخلي مع الوحدات أو مع الجهات الخارجية والدوائر والمؤسسات والهيئات الحكومية والقطاع الخاص خاصة وإن المسابقة الدولية لها خصوصيتها ليس فقط على المستوى المحلي بل على المستوى العالمي وهذا ما يتطلب جهدا مضاعفا وعملا متواصلاً. وقال ان الوحدة قد انتهت من حجز الفنادق الخاصة بالمتسابقين ومرافقيهم ولجنة التحكيم وضيوف الجائزة كما قامت من الإنتهاء من عملية تفرغ المتطوعين من جميع الدوائر والمؤسسات التي يعملون بها وذلك لضمان ادائهم  لمهامهم بشكل كامل وبإتقان وتوزيعهم فى المواقع المختلفة كالسكن والمطار وقاعة المسابقة والمواصلات وغيرها  كما انتهت الوحدة من تجهيز الدروع التذكارية الخاصة بالمناسبة والدرع الخاصة التي تقدم للشخصية الإسلامية الفائزة بجائزة الدورة الثانية والعشرين، كما ان التنسيق جار مع الوحدات الأخرى لتنفيذ حفلي الافتتاح والختام.



الرعاة