جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم تنهي اليوم مشاركتها في تحدي دبي للياقة بنجاح كبير والتزام من كافة منسوبيها بالاستمرار في ممارسة الرياضة بشكل يومي وجعل الرياضة اُسلوب حياة لاعضاء اللجنة المنظمة والموظفين والمتطوعين بالجائزة وذكر سعادة المستشار ابراهيم محمد بوملحه مستشار صاحب السمو حاكم دبي للشؤون الثقافية والانسانية رئيس اللجنة المنظمة للجائزة بأننا نعتز بأننا من أوائل الجهات التي ىساهمت في هذه المبادرة وقبلت التحدي الذي أطلقه سمو الشيخ  حمدان بن محمد بن راشد ال مكتوم ولي عهد دبي حفظه الله وقد التزم اعضاء اللجنة المنظمة والموظفون والمتطوعون باداء الرياضة بشكل يومي طيلة ايّام المبادرة التى انطلقت في العشرين من شهر أكتوبر الماضي من خلال رياضات متنوعة كالمشي السريع والجري واستخدام الدراجات والانتظام في المراكز الرياضية  المختلفة وأبدى بوملحه سعادته لإطلاق مثل هذه المبادرات التى تعود بالنفع على جميع من ينضم اليها وذكر ان منسوبي جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم تعهدوا بالاستمرار في اداء التمارين الرياضية بشكل يومي لجعل الرياضة اُسلوب حياة ، وذكر ان اللجنة المنظمة للجائزة ستقوم بتكريم الملتزمين ببرنامج تحدي دبي للياقة من منسوبيها خلال الايام القادمة ، وكانت أسرة جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم وبتوجيهات من المستشار بوملحه قد أعلنت قبولها التحدي ومشاركتها في مبادرة تحدي دبي للياقة من خلال تجمع رياضي كبير على شاطيء الممزر شارك فيه  الدكتور سعيد حارب نائب رئيس اللجنة المنظمة واعضاء اللجنة والموظفون والمتطوعون فيها.



الرعاة