الإعلان عن فرع جديد لتسجيل القراءات للمواطنين والمقيمين
 
تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، انطلقت مساء أول من أمس فعاليات المسابقة القرآنية الدولية لجائزة دبي الدولية للقرآن الكريم، باختبار ستة متسابقين من كل من اثيوبيا وبنين والعراق وهولندا ونيبال وافغانستان.

وأعلن المستشار إبراهيم محمد بوملحة مستشار صاحب السمو حاكم دبي عن إنشاء فرع جديد يضاف إلى فروع الجائزة الإحدى عشر وهو فرع تسجيل القرآن بأصوات متميزة للقراء المواطنين والمقيمين على أرض الدولة، ليكون هو الفرع الثاني عشر، وتم خلال انطلاق المسابقة القرآنية الدولية الإعلان عن إصدار مصحف القارئ المهندس أسامة الصافي.
وشهد الافتتاح دعاء من فضيلة الدكتور محمد عبد الرحيم سلطان العلماء لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، بأن يمن الله عليه بالصحة والعافية ليقود مسيرة دولة الإمارات العربية المتحدة.
ومن جانبه قال الشيخ سميح أحمد عثامنة رئيس لجنة التحكيم إن شهر رمضان الكريم وهو شهر القرآن أقبل واقبلت معه جائزة دبي الدولية للقران الكريم والتي تتوق إليها القلوب، ويتبارى في ميدانها النشء والشباب، وغنها بلا شك درة الجوائز القرآنية وتاجها.
وأضاف أنه في شهر رمضان الكريم وعلى مائدة  القرآن نحظى بشرف المشاركة في حائزة دبي الدولية للقرآن الكريم وهي أم الجوائز التي تأتي انسجاما وتأكيدا لرسالة الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان حفظه الله ومتعه بموفور الصحة، وتأتي ضمن اهتمام دولة الإمارات وعنايتها بكتاب الله عز وجل.
وقال إن الجائزة دعوة للناشئة والشباب لحفظ القرآن الكريم، وإحكام صلته بهذا التنزيل المبارك تدبرا وسلوكا، مؤكدا ان هذه الجائزة تسير بخطى ثابتة راسخة من التقدم والتميز والتألق بتوفيق الله سبحانه وتعالى، ثم بدعم ورعاية ومتابعة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وتقدم بالشكر للمستشار إبراهيم محمد بوملحة واللجنة المنظمة على جهودها لتطوير الجائزة.
ووجه الشيخ عثامنة حديثه إلى حفظة القرآن الكريم، وذكرهم ببعض قواعد لائحة التحكيم المعتمدة في جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم، وتوزيع الدرجات بحيث تكون 60 درجة للحفظ، و35 درجة لأحكام التجويد، وخمس درجات لحسن الأداء.
رعى اليوم الأول لانطلاق المسابقة القرآنية الدولية كل من سلطة المنطقة الحرة بمطارات دبي، والنيابة العامة، ومجموعة فلورا الفندقية.

Previous Next Play Pause


الرعاة